آثار جانبية مميتة للقاح “أسترازينيكا”.. فما هي أعراض الإصابة؟

%d8%a2%d8%ab%d8%a7%d8%b1 %d8%ac%d8%a7%d9%86%d8%a8%d9%8a%d8%a9 %d9%85%d9%85%d9%8a%d8%aa%d8%a9 %d9%84%d9%84%d9%82%d8%a7%d8%ad %d8%a3%d8%b3%d8%aa%d8%b1%d8%a7%d8%b2%d9%8a%d9%86%d9%8a%d9%83%d8%a7

تصدر لقاح “أسترازينيكا” المضاد لفيروس كورونا الواجهة مجددًا، بعد اعتراف الشركة بأن لقاحها يمكن أحيانًا أن يتسبب في متلازمة نقص الصفيحات الدموية (TTS)، وهي حالة تهدد الحياة. تم تطوير اللقاح بالتعاون بين شركة أسترازينيكا وجامعة أكسفورد، وتم استخدامه بشكل واسع في الهند. المتلازمة تسبب جلطات في الأوعية الدموية ويمكن أن تؤدي إلى مضاعفات خطيرة مثل تلف الدماغ أو السكتة الدماغية. الأعراض تشمل آلام صدرية، صعوبة في التنفس، وتغيرات في صفائح الدم والدماغ. “أسترازينيكا” تواجه دعوى بملايين الجنيهات الإسترلينية من العائلات المتضررة وتقدم اللقاح للأشخاص دون 40 عامًا فقط بسبب المخاطر الجانبية النادرة. اللقاح لم يعد مستخدمًا في المملكة المتحدة والحكومة البريطانية أذنت باستخدامه في ديسمبر 2020.