«الروبوتات القاتلة».. النمسا تدعو لتنظيم استخدام الذكاء الاصطناعي في الأسلحة

%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%a8%d9%88%d8%aa%d8%a7%d8%aa %d8%a7%d9%84%d9%82%d8%a7%d8%aa%d9%84%d8%a9 %d8%a7%d9%84%d9%86%d9%85%d8%b3%d8%a7 %d8%aa%d8%af%d8%b9%d9%88 %d9%84%d8%aa%d9%86%d8%b8

دعت النمسا إلى تنظيم استخدام التكنولوجيا الذكاء الاصطناعي في أنظمة الأسلحة لتجنب ظهور “الروبوتات القاتلة”، حيث نظمت مؤتمراً لمناقشة هذه القضية. ومع تقدم التكنولوجيا، تواجه البلدان تحديات أخلاقية وقانونية بسبب قدرة أنظمة الأسلحة على القتل بدون تدخل بشري.

وفي اجتماع ضم منظمات ودول، دعا وزير الخارجية النمساوي إلى وضع قواعد دولية لضمان سيطرة بشرية على الاستخدام العسكري للذكاء الاصطناعي. وأكد أهمية الحفاظ على صنع القرارات الحاسمة في يد البشر.

تم استخدام التكنولوجيا الذكاء الاصطناعي بالفعل في بعض المعارك، ما يجعل الدول تدرس تحدياتها ومخاطرها. وحذر خبراء من أخطاء الذكاء الاصطناعي التي قد تكون قاتلة، مما يجعل الحذر ضروريًا في الاعتماد على هذه التقنيات سواء في القطاع العسكري أو المدني.