تحقيق جديد من المفوضية الأوروبية حول تعامل ميتا مع المحتوى الانتخابي

%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%81%d9%88%d8%b6%d9%8a%d8%a9 %d8%a7%d9%84%d8%a3%d9%88%d8%b1%d9%88%d8%a8%d9%8a%d8%a9 %d8%aa%d9%81%d8%aa%d8%ad %d8%aa%d8%ad%d9%82%d9%8a%d9%82%d9%8b%d8%a7 %d8%ac%d8%af%d9%8a%d8%af

تستعد المفوضية الأوروبية لفتح تحقيق مع شركة ميتا بخصوص تعاملها مع المحتوى الانتخابي، وذلك في إطار الجهود الرامية للحد من المخاطر المحتملة للمنصات الرقمية خلال العمليات الانتخابية. من المتوقع الكشف عن تفاصيل التحقيق قريبًا، مع تنامي مخاوف المسؤولين الأوروبيين بشأن الإعلانات المضللة والتدخلات الأجنبية في الانتخابات القادمة. وقد أعربت متحدثة باسم ميتا عن استعداد الشركة للتعاون مع المفوضية الأوروبية، مشيرة إلى التزامها بتحديد وتقليل المخاطر على منصاتها. كما يُجري الاتحاد الأوروبي تحقيقًا منفصلاً حول خطة ميتا لتقديم اشتراك خال من الإعلانات في المنطقة، للتحقق من احترام الشركة للقوانين الرقمية الأوروبية المتعلقة بحماية بيانات المستخدمين.