إيرادات ميرسك تتأثر باضطرابات البحر الأحمر في الربع الأول من 2024

%d8%a5%d9%8a%d8%b1%d8%a7%d8%af%d8%a7%d8%aa %d9%85%d9%8a%d8%b1%d8%b3%d9%83 %d8%aa%d8%aa%d8%a3%d8%ab%d8%b1 %d8%a8%d8%a7%d8%b6%d8%b7%d8%b1%d8%a7%d8%a8%d8%a7%d8%aa %d8%a7%d9%84%d8%a8%d8%ad%d8%b1 %d8%a7

انخفضت إيرادات مجموعة ميرسك للشحن البحري الدنماركية إلى 12.3 مليار دولار خلال الربع الأول من العام الجاري، مقارنة بـ 14.2 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي. يُرجع هذا الانخفاض إلى الهجمات التي شهدتها مضيق باب المندب، مما دفع الشركة إلى تغيير مسار السفن إلى طريق رأس الرجاء الصالح حول إفريقيا.

الأرباح قبل الفوائد والضرائب للربع الأول انخفضت إلى 1.59 مليار دولار، ولكنها تجاوزت توقعات مجموعة بورصات لندن. تم تعزيز توقعات أرباح المجموعة للعام بأكمله إلى تتراوح بين 4 و6 مليارات دولار بسبب الطلب القوي على شحن الحاويات. وفي رده على ارتفاع الطلب، أشار الرئيس التنفيذي للشركة إلى توقعات أفضل للعام بأكمله.

مظاهرات هجومية ضد الحوثيين على السفن العابرة في مضيق باب المندب تسببت في ارتفاع أسعار الشحن، وقد تم استهداف السفن المتجهة إلى إسرائيل بالصواريخ والطائرات بدون طيار.