برنارد أرنو يحافظ على لقب أغنى رجل في العالم وإيلون ماسك يستعيد الوصافة

%d8%a8%d8%b1%d9%86%d8%a7%d8%b1%d8%af %d8%a3%d8%b1%d9%86%d9%88 %d9%8a%d8%ad%d8%a7%d9%81%d8%b8 %d8%b9%d9%84%d9%89 %d9%84%d9%82%d8%a8 %d8%a3%d8%ba%d9%86%d9%89 %d8%b1%d8%ac%d9%84 %d9%81%d9%8a %d8%a7%d9%84

حافظ الملياردير الفرنسي برنارد أرنو على زعامة أثرياء العالم، فيما استعاد الملياردير الأميركي إيلون ماسك الوصافة بعدما كان قد فقدها لصالح مؤسس شركة أمازون جيف بيزوس. تراجعت ثروات ستة من أغنى عشرة رجال في العالم بمقدار 50 مليار دولار عما كانت عليه قبل شهر.

برنارد أرنو يحتفظ بلقب أغنى رجل في العالم بثروة تبلغ 209.4 مليار دولار، بينما ارتفعت ثروة إيلون ماسك بمقدار 14.5 مليار دولار، ليصل إلى 199.6 مليار دولار، ويحتل المركز الثاني. جيف بيزوس تراجع إلى المركز الثالث بثروة 193.3 مليار دولار.

من جهته، انخفضت ثروة مؤسس مايكروسوفت بيل غيتس إلى 127 مليار دولار، أدنى مرتبة له منذ تسعينيات القرن الماضي. تقدم مؤسسي غوغل وتراجع غيتس في قائمة أثرياء العالم. الشركات التي شهدت تحسنا أو انخفاضا في أدائها أثرت على ثروات المليارديرات.