حلق بوزير في رحلة غير مسبوقة.. فيديو للذكاء الاصطناعي يقود إف 16

%d8%ad%d9%84%d9%82 %d8%a8%d9%88%d8%b2%d9%8a%d8%b1 %d9%81%d9%8a %d8%b1%d8%ad%d9%84%d8%a9 %d8%ba%d9%8a%d8%b1 %d9%85%d8%b3%d8%a8%d9%88%d9%82%d8%a9 %d9%81%d9%8a%d8%af%d9%8a%d9%88 %d9%84%d9%84%d8%b0

إذا كنت طالبًا في مرحلة الدراسة وتفكر في امتهان قيادة الطائرات، قد تحتاج إلى إعادة النظر في هذا الاختيار، حيث من الممكن أن يستبدل الذكاء الاصطناعي البشر قريبًا. تمكنت مقاتلة “إف 16” تابعة للقوات الجوية الأمريكية من الطيران والتحكم فيها عبر الذكاء الاصطناعي بدلاً من طيار بشري وذلك خلال مناورات سريعة بسرعة تزيد عن 550 ميلاً في الساعة.

وفي سيناريوهات الحرب المستقبلية، تتوقع أسرابًا من الطائرات الأمريكية بدون طيار تقديم هجمات متقدمة لتمكين الولايات المتحدة من اختراق المجال الجوي بأمان دون التعرض لمخاطر تهدد حياة الطيارين. وتعتمد هذه التطورات أيضًا على الجوانب المالية، حيث تواجه القوات الجوية تحديات تتعلق بالتأخير في الإنتاج وتكلفة مشروع مقاتلات F-35 التي قد تصل تكلفتها إلى 1.7 تريليون دولار.

بنجاح، تم تدريب برنامج Vista على ملايين البيانات المحاكاة واختبار قدراته خلال الرحلات الجوية الفعلية. وعلى الرغم من أن الصين لديها تقنيات الذكاء الاصطناعي إلا أنها لم تبتكر طريقة لاختبار خوارزمياتها خارج بيئة المحاكاة.

عند اختبار نظام التشغيل Vista، أشارت المعلومات إلى أنه يمكن للبرامج التعلم بسرعة كبيرة وتفوق بعض إصدارات الذكاء الاصطناعي الاختبارية على الطيارين البشريين في القتال الجوي. وتم تطوير هذه التقنيات لتشكل تحولاً كبيراً في مجال الطيران العسكري.

من المتوقع أن تكون الخدمة المسلحة تحتوي على أسطول من أكثر من 1000 طائرة حربية بدون طيار مدعومة بالذكاء الاصطناعي بحلول عام 2028. يعد الذكاء الاصطناعي أحد أكبر التطورات في مجال الطيران العسكري، وقد أسهمت القوات الجوية بشكل كبير في تحقيق ذلك التقدم.