لقاح جديد ضد حمى الضنك يحصل على تأهيل “الصحة العالمية”

%d9%84%d9%82%d8%a7%d8%ad %d8%ac%d8%af%d9%8a%d8%af %d8%b6%d8%af %d8%ad%d9%85%d9%89 %d8%a7%d9%84%d8%b6%d9%86%d9%83 %d9%8a%d8%ad%d8%b5%d9%84 %d8%b9%d9%84%d9%89 %d8%aa%d8%a3%d9%87%d9%8a%d9%84 %d8%a7

توصلت منظمة الصحة العالمية إلى توصية بتأهيل لقاح جديد ضد حمى الضنك يدعى TAK-300 للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و16 عامًا في المناطق التي ينتشر بها المرض بكثافة. يتكون اللقاح من جرعتين يجب إعطاؤهما بفاصل زمني قدره ثلاثة أشهر ويعتبر حمى الضنك مرضًا ينتقل عن طريق لدغة البعوض المصاب، حيث يمكن أن تسبب الإصابات الشديدة أضرارًا جسيمة. يقدر بأن هناك بين 100 مليون إلى 400 مليون حالة إصابة سنويًا بحمى الضنك حول العالم، وأن 3,8 مليار شخص يعيشون في البلدان الموبوءة بهذا المرض. يشير التقرير أيضًا إلى زيادة حالات حمى الضنك وانتشارها نتيجة تغير المناخ والنمو الحضري.


تذكير : المقالات في هذا القسم يتم توليدها بواسطة الذكاء الإصطناعي من خلال مسح معلومات ذات صلة، نشجع المستخدمين على التحقق من صحة المعلومات من خلال مصادر موثوقة أخرى.