“أكاديمية MBC” تحتفل بتخريج طلاب برنامج الابتعاث الخارجي بمجالات العمل الإنتاجي

%d8%a3%d9%83%d8%a7%d8%af%d9%8a%d9%85%d9%8a%d8%a9 Mbc %d8%aa%d8%ad%d8%aa%d9%81%d9%84 %d8%a8%d8%aa%d8%ae%d8%b1%d9%8a%d8%ac %d8%b7%d9%84%d8%a7%d8%a8 %d8%a8%d8%b1%d9%86%d8%a7%d9%85%d8%ac %d8%a7%d9%84

للسنة الثانية على التوالي، احتفلت “أكاديمية MBC” بتخريج طلاب برنامجها للابتعاث الخارجي في اختصاصات العمل الإنتاجي، حيث أقيم حفل التخرج في حرم جامعة “كوت دازور جورج ميلييه” في مدينة كان الفرنسية (Université Côte d’Azur’s Campus Georges Méliès)، بحضور ماكس أزولي، رئيس ومؤسس ESRA ، وإيمانويل بيزي نائبة عمدة مدينة كان والمشرفة على التدريب، وذلك على هامش مهرجان كان السينمائي الدولي.

وشهد الحفل حضور الخريجين والخريجات الـ 30 الذين توزّعوا على اختصاصَي التمثيل وصناعة الأفلام، بواقع 15 خريجاً وخريجةً في كلٍّ من الاختصاصَيْن. وفي تتويجٍ لما اكتسبوه من خبرات ومعارف، أتيحت الفرصة أمام الخريجين والخريجات لحضور فعاليات مهرجان كان السينمائي الدولي ومهرجان نيس للأفلام القصيرة ولقاء عمالقة صناعة الإعلام والترفيه والتعرف على آخر ما توصل إليه قطاع صناعة السينما العالمية من إنجازات.

وفيما يهدف برنامج الابتعاث الخارجي الذي تقدمه “أكاديمية MBC ” إلى تمكين الكوادر البشرية السعودية في مختلف قطاعات العمل الإنتاجي، فقد تقدّم إلى البرنامج هذا العام 400 طالب وطالبة، قُبل منهم 30 ممن كانوا الأكثر تميزاً في اختصاصاتهم، حيث سافروا إلى وجهتهم الأكاديمية بمدرسة ESRA الدولية للسينما في فرنسا بكل من مدينتي نيس وكان. ومن المعروف أن مدرسة ESRA تحظى بشهرة عالمية في تخريج نخبة من المهنيين الرائدين في صناعة الأفلام من الحائزين على جوائز عالمية بما فيها الأوسكار. وخلال أشهر الدراسة التسعة، يتلقى المبتعثون محاضرات نظرية وورش عملية تطبيقية إلى جانب العمل على مشاريع متخصصة في صناعة الأفلام والتمثيل.

من جانبها، أعربت زينب أبو السمح، الرئيس التنفيذي لـ “أكاديمية MBC” والمدير العام لـ “استوديوهات MBC” السعودية، عن سعادتها بتخريج ثلاثين طالباً وطالبة لهذا العام. كما أثنتْ على أهمية تواجد الخريجين والخريجات في مهرجان كان السينمائي الدولي بما يحملون معهم من شغف للعمل والنجاح. وقامت بتوجيه الشكر إلى شركاء الأكاديمية الاستراتيجيين في برنامج الابتعاث الخارجي، مشيدة بدور مدرسة ESRA في رعاية الطلاب وتأهيلهم. وأعربت عن أملها في رؤية خريجيها يحققون النجاح والتميز في مجال صناعة السينما على المستوى العالمي.

الشركاء الاستراتيجيون “لأكاديمية MBC” في برنامج الابتعاث الخارجي هم مدرسة ESRA التي قال تييري كولارد، مدير ESRA Côte d’Azur، إنه من دواعي سرور المدرسة أن تستقبل طلاباً وطالبات سعوديين وتعمل على تطوير مهاراتهم وقدراتهم في الفن السابع. من جهتها، أشادت سهى الحربي، رئيسة جيل 2030، بالشراكة بين المؤسسة ومدارس السينما العالمية، معربة عن فخرها بالبرامج التدريبية والتطويرية التي تقدمها في مجال صناعة السينما.

هذه بعض الأمثلة عن إنجازات خريجي برنامج الابتعاث الخارجي لأكاديمية MBC خلال الفترة السابقة، حيث نجحوا في تحويل معارفهم إلى إنجازات عملية في مجالات مثل تطوير الألعاب والسرد القصصي وإنتاج الأفلام الرسومية.