“الربيعة” يدعو لإيجاد طرق مبتكرة للشراكة مع “الصحة العالمية” بالأزمات

%d8%a7%d9%84%d8%b1%d8%a8%d9%8a%d8%b9%d8%a9 %d9%8a%d8%af%d8%b9%d9%88 %d9%84%d8%a5%d9%8a%d8%ac%d8%a7%d8%af %d8%b7%d8%b1%d9%82 %d9%85%d8%a8%d8%aa%d9%83%d8%b1%d8%a9 %d9%84%d9%84%d8%b4%d8%b1%d8%a7

دعا المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة إلى تعزيز الشراكة مع منظمة الصحة العالمية لتعزيز جهود الاستجابة المنسقة وتطوير التدخلات الصحية أثناء الأزمات. شارك الدكتور عبدالله الربيعة في جلسة حوار بعنوان “الصحة في إقليم شرق المتوسط” ضمن فعاليات الدورة الـ77 للجمعية العامة لمنظمة الصحة العالمية في جنيف، سويسرا.

وأشاد الدكتور بالجهود التي بذلتها الحكومة السعودية بقيادة الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان في خدمة المحتاجين حول العالم، خاصة الأطفال والنساء. كما أعلن مركز الملك سلمان للإغاثة عن تبرع بـ500 مليون دولار للقضاء على شلل الأطفال وقدم مساعدات إنسانية بقيمة تجاوزت مليار و443 مليون دولار لقطاع الصحة في إقليم شرق المتوسط.

ودعا الدكتور الربيعة إلى تسهيل تقديم المساعدات الإنسانية في مناطق الصراع وحث على حماية عمل المقدمين والعمل الإنساني. الأوضاع في غزة والسودان تجسد صعوبات تقديم المساعدات نتيجة للصراعات وعدم التعاون المطلوب.