تصعيد ضد النرويج لوقف التعدين في قاع البحر.. فهل ينجح؟

Af20d243 D5a6 41fd Ab6b 2e628258b4fc.jpg

رفع الصندوق العالمي للطبيعة دعوى قضائية ضد النرويج في محاولة لوقف خطتها للتنقيب عن المعادن والخامات الأساسية في قاع البحر. البرلمان النرويجي وافق في يناير الماضي على الخطة التي تسمح بالتنقيب في مساحات كبيرة من قاع المحيط، لكن الصندوق العالمي للطبيعة شكك في نتائج الدراسة التي أجرتها الحكومة واتهمها بعدم التزامها بشروط التقييم البيئي.

نشطاء البيئة يحذرون من تأثيرات سلبية للتعدين في أعماق البحار على الحياة البحرية، ويشير الصندوق إلى أن هذا القرار قد يشجع دولًا أخرى على القيام بأنشطة مماثلة دون دراسات تقييم جديّة.

وفي إطار خطة النرويج لتنمية الصناعات البحرية الجديدة، يهدف الاستخراج من قاع البحر لتوفير موارد معدنية أساسية تلبي احتياجات الأنظمة الحديثة وتدعم الاقتصاد الأخضر. تظهر المخاوف المحيطة بتأثيرات هذه الخطة على البيئة والحياة البحرية، مع استمرار الجدل حول مدى استدامة هذا النشاط.