أغنى رجل في إفريقيا يواجه صعوبة في السفر عبر القارة.. ما السبب؟

0a7691d9 B289 4e22 9529 Bbbfeddc2af5.jpg

تواجه التنقل بين دول إفريقيا تحديات كبيرة للأفراد وحتى للمليارديرين، حيث يشتكي أغنى رجل في إفريقيا، أليكو دانغوتي، من صعوبة الحصول على التأشيرات التي تعيق انتقاله بين الدول الإفريقية. يعكس هذا الوضع العقبات التي تواجه المواطنين الأفارقة في التنقل داخل القارة مقارنة بحاملي جوازات السفر الأوروبية. ورغم جهود الاتحاد الأفريقي في إزالة القيود وتسهيل التنقل داخل القارة، لا تزال هناك تحديات تواجهها.

في هذا السياق، يعتبر قرار بعض الدول مثل رواندا وبنين وغامبيا وجزر سيشل بإلغاء تأشيرات الدخول لحاملي الجنسيات الإفريقية خطوة إيجابية نحو تسهيل الحركة والتنقل. ومع ذلك، تظل مخاوف الهجرة والقلق من استغلال التأشيرات تشكل تحدياً للكثير من الدول.

رغم التحديات الاقتصادية التي تواجه نيجيريا، إلا أن أليكو دانغوتي استمر في تحقيق نجاحات مالية، حيث تصدر قائمة أغنى رجل في إفريقيا للعام الـ13 على التوالي. وبفضل ازدهار شركته في مجال السكر والإسمنت، تمكن من تعويض الصعوبات الاقتصادية وزيادة ثروته إلى ما يقارب 13.9 مليار دولار.

بشكل عام، تبقى قضية تسهيل التنقل بين دول إفريقيا وإزالة القيود التي تعيق حركة الأفراد تحدياً يتطلب جهوداً مشتركة لتحقيق التنمية والازدهار على الصعيدين المحلي والقاري.