حاجان إندونيسيان: الروحانية تغمرنا لرؤية المشاعر المقدسة

%d8%ad%d8%a7%d8%ac%d8%a7%d9%86 %d8%a5%d9%86%d8%af%d9%88%d9%86%d9%8a%d8%b3%d9%8a%d8%a7%d9%86 %d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%88%d8%ad%d8%a7%d9%86%d9%8a%d8%a9 %d8%aa%d8%ba%d9%85%d8%b1%d9%86%d8%a7 %d9%84%d8%b1

اختار حاجان إندونيسيان بدء حياتهما الزوجية بأداء فريضة الحج، إذ ارتسمت ملامح البهجة والشوق ودموع الفرح على وجههما وهما يرددان الأدعية، رافعين أيديهما في صالة مطار سورابايا بانتظار إقلاع الطائرة المتجهة إلى جدة.

وقال الحاجان محمد شافعي ورفعة نوري: “نحن متشوقان جدًا للحج والروحانية الكبيرة التي تغمرنا لرؤية المشاعر المقدسة وزيارة المسجد النبوي، لا نستطيع وصفها، لأن الحج من أعظم الشعائر الواجبة على المسلمين القادرين على أدائه جسديًا وماليًا، حيث قررنا توفير تكاليف حفل الزواج في التوجه لأداء الحج فهي فرصة لبدء حياة جديدة على أساس الإيمان والتقوى ومليئة بالخير، وتقاسم الأدعية والأذكار والذكريات في البقاع المقدسة”.

وأشادا بما وجداه من التسهيلات التي تقدمها المملكة من خلال مبادرة “طريق مكة” الذي كان الدافع لإتمام جميع المتطلبات في وقت قياسي، حيث بدأنا بإكمال الإجراءات ومتطلبات الحملة وأخذ دروس دينية في المسجد عن كيفية أداء مناسك الحج”.

وأعربا عن شكرهما لحكومة المملكة على ما توليه من عناية واهتمام لخدمة ضيوف الرحمن وتيسير أمورهم.