ماكرون يدعو لمضاعفة الميزانية الأوروبية في مواجهة منافسة الصين وأميركا

Ac71774d F7bb 49b6 90a2 F56c7d0f9269.jpg

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الاثنين عن حاجة أوروبا للتخلي عن السذاجة وحماية نفسها بشكل أفضل على المستوى التجاري من خلال وضع “تفضيل أوروبي” في مجالات معينة. دعا أيضًا إلى مضاعفة ميزانية الاتحاد الأوروبي. وفي كلمته بمدينة دريسدن بألمانيا، أكد ماكرون على ضرورة مراجعة قواعد التجارة لمواجهة منافسة الصين والولايات المتحدة.

وتحدث ماكرون عن الحاجة لاعتماد استراتيجية أوروبية تحقق تفضيلًا أوروبيًا في مجال الدفاع والفضاء، بالإضافة إلى وضع قواعد تجارية تضمن المنافسة العادلة. ورغم ذلك، هناك شكوك من شركاء أوروبيين آخرين يخشون الانخراط في حروب تجارية.

ويطمح ماكرون إلى زيادة إنفاق الاتحاد الأوروبي لمواكبة الولايات المتحدة والصين، وتجنب التدهور الاقتصادي. وفي سياق متصل، تربط أوروبا والصين علاقات اقتصادية قوية، حيث تقدر التجارة بنحو 2.3 مليار يورو يوميًا. وقد كانت الصين شريكًا مهمًا لصادرات وواردات الاتحاد الأوروبي في عام 2023.

وفي ختام كلامه، أشار ماكرون إلى ضرورة زيادة ميزانية الاتحاد الأوروبي لتعزيز القدرة الاستثمارية وتفادي التدهور الاقتصادي في وجه المنافسة.