“الجنيه ثاني أفضل عملة في العالم”.. تصريح يقلب التواصل

%d8%a7%d9%84%d8%ac%d9%86%d9%8a%d9%87 %d8%ab%d8%a7%d9%86%d9%8a %d8%a3%d9%81%d8%b6%d9%84 %d8%b9%d9%85%d9%84%d8%a9 %d9%81%d9%8a %d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%a7%d9%84%d9%85 %d8%aa%d8%b5%d8%b1%d9%8a%d8%ad

فيما تعيش مصر أزمة اقتصادية وتراجعاً في قيمة عملتها، تداولت صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي منشورات تدعي أن وزير المالية محمد المعيط قال حديثاً إن “الجنيه هو ثاني أفضل عملة” في العالم. وتضمنت المنشورات صورة يبدو أنها ملتقطة من إحدى المنصات الإلكترونية لصحيفة “الشروق” المصرية، عليها صورة وزير المالية وتعليق مرافق: “معيط: الجنيه ثاني أفضل عملة عالمياً”، وفق فرانس برس.

فيما حصدت هذه المنشورات مئات المشاركات وآلاف التعليقات على وسائل التواصل من فيسبوك وإكس في ظل الأزمة الحالية.

تصريح قديم ومجتزأ، غير أن ما نقل عن المعيط في الحقيقة قديم، يعود للعام 2021، فضلاً عن أنه مجتزأ. فالتفتيش على محرك غوغل باستخدام كلمات مفتاح “معيط- جنيه – مصر- ثاني عملة” أظهر أن التصريح منشور على موقع الحكومة المصرية في 30 يناير 2021. وبحسب الموقع الحكومي، أدلى الوزير بهذا التصريح آنذاك في برنامج بثته محطة محلية في ظل انتشار جائحة كوفيد-19. حيث قال حينها: “قبل كورونا مباشرة مصر كانت الثانية عالمياً في تحسن قيمة العملة”. فأعادت وسائل إعلام محلية يومها نشر التصريح على صفحاتها، ومن بينها صحيفة الشروق.

صحيفة الشروق توضح، لكن الشروق لم تنشر تصريحاً جديداً بهذا المعنى للوزير، وما ظهر على منصات التواصل هو إعادة تداول بعض الصفحات والحسابات للتصريح القديم للإيحاء بأنه جديد. ونفت الصحيفة، الأحد، ما تردد على مواقع التواصل، موضحة أن التصريح الذي تداوله مستخدمو وسائل التواصل يعود للعام 2021 وليس جديداً. كما أوضحت على موقعها الإلكتروني أن التصريح “يعود إلى يناير 2021، خلال برنامج “حقائق وأسرار” مع الإعلامي مصطفى بكري، حينما قال الدكتور محمد معيط وزير المالية إن الجنيه المصري يعد ثاني أفضل عملة على مستوى العالم، من حيث التحسن خلال عام 2020. وسبق أن نقلت وسائل إعلام محلية تصريحاً مماثلاً عن الوزير عام 2019، إلا أن أي وسيلة إعلامية لم تنقل عنه كلاماً مماثلاً في الأيام الأخيرة.