حاج إندونيسي: “طريق مكة” مبادرة طيبة ومشروع خير للمملكة

%d8%ad%d8%a7%d8%ac %d8%a5%d9%86%d8%af%d9%88%d9%86%d9%8a%d8%b3%d9%8a %d8%b7%d8%b1%d9%8a%d9%82 %d9%85%d9%83%d8%a9 %d9%85%d8%a8%d8%a7%d8%af%d8%b1%d8%a9 %d8%b7%d9%8a%d8%a8%d8%a9 %d9%88%d9%85%d8%b4

مشاعر الحاج الإندونيسي “دديك سوديار” مزجت بين حزن على فقدان زوجته قبل 4 أشهر وفرح بقبولهما لأداء فريضة الحج. وبينما كان يتوجه مع ابنته إلى مطار الملك عبدالعزيز الدولي في جدة، استقبلهما فريق مبادرة طريق مكة بحفاوة وترحيب، مما زاد من شعورهما بالسعادة والامتنان.

دديك Sudi ar بات خاشعًا وهو يشكر الله على أن وافقت الوزارة الدينية على أداء مناسك الحج، وقرر أن ترافقه ابنته الكبرى في هذه الرحلة الإيمانية التي ستبقى في ذاكرتهما إلى الأبد. وأشاد بمبادرة طريق مكة، واصفًا إياها بالمبادرة الطيبة والمشروع الخيري الذي يعكس عطاء أهل المملكة وروح الإنسانية والعطاء.

ابنته، بوتري أوليا سوديار، عبّرت عن شكرها وامتنانها لأداء الحج مع والدها ودعت لوالدتها بالرحمة والمغفرة. وجه الحاجان شكرهما للمشاركين في مبادرة طريق مكة من السعوديين على حسن الاستقبال والتعاون الذي يسهل وييسر أمور الحج للضيوف بكل يسر وسهولة.