سابقة فريدة عالمياً.. شفاء مريض سكري تم علاجه بالخلايا

%d8%b3%d8%a7%d8%a8%d9%82%d8%a9 %d9%81%d8%b1%d9%8a%d8%af%d8%a9 %d8%b9%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%8a%d8%a7%d9%8b %d8%b4%d9%81%d8%a7%d8%a1 %d9%85%d8%b1%d9%8a%d8%b6 %d8%b3%d9%83%d8%b1%d9%8a %d8%aa%d9%85

في سابقة فريدة عالمياً، نجح فريق من العلماء والأطباء الصينيين في علاج مريض يبلغ من العمر 59 عامًا والذي كان يعاني من مرض السكري من النوع الثاني لمدة 25 عامًا، وذلك باستخدام العلاج بالخلايا. المريض كان يعاني من مضاعفات شديدة نتيجة مرضه.

على الرغم من أن المريض خضع لعملية زرع كلية في عام 2017، إلا أنه فقد معظم وظيفة خلايا البنكرياس المعروفة باسم “الجزر”، والتي تساهم في تنظيم مستويات الغلوكوز في الدم، وكان يعتمد على حقن الأنسولين يوميًا.

تضمن العلاج التجريبي إنشاء نسخة اصطناعية من الخلايا في البنكرياس التي تنتج الأنسولين وتحافظ على مستويات السكر في الدم تحت السيطرة.

وقد أشاد تيموثي كيفر، الأستاذ في جامعة كولومبيا البريطانية، بالدراسة التي أظهرت تقدماً مهماً في مجال علاج السكري بالخلايا. ويعمل الباحثون على تطوير زراعة الخلايا كعلاج بديل واعد، من خلال إنشاء خلايا تشبه الجزر في مزارع الخلايا الجذعية.

وقد أجرى الفريق الصيني عملية زرع خلايا مبتكرة للمريض في يوليو (تموز) 2021. وبعد 11 أسبوعًا فقط، لم يعد المريض بحاجة للإنسولين الخارجي، وفي غضون عام، اختفت حاجته تماماً لتناول الأدوية عن طريق الفم للتحكم في مستويات السكر في الدم.

هذا العلاج يعد الأول من نوعه في العالم لعلاج مرضى السكري باستخدام الخلايا. قاد الدراسة يين هاو، الذي استخدم خلايا الدم وحيدة النواة للمريض وأعاد برمجتها لتصبح “خلايا بذرية” لإعادة تشكيل أنسجة البنكرياس. هاو يصف هذا الإنجاز بأنه “تقدم آخر في مجال الطب التجديدي الذي يعزز قدرات الجسم على التجدد لعلاج الأمراض”.