للمرة الثانية.. إعادة انتخاب المملكة نائبًا لرئيس مجلس محافظي “البحوث العالمي”

%d9%84%d9%84%d9%85%d8%b1%d8%a9 %d8%a7%d9%84%d8%ab%d8%a7%d9%86%d9%8a%d8%a9 %d8%a5%d8%b9%d8%a7%d8%af%d8%a9 %d8%a7%d9%86%d8%aa%d8%ae%d8%a7%d8%a8 %d8%a7%d9%84%d9%85%d9%85%d9%84%d9%83%d8%a9 %d9%86%d8%a7

صادق مجلس محافظي مجلس البحوث العالمي بالإجماع اليوم الأربعاء، على إعادة انتخاب المملكة العربية السعودية ممثلة بالدكتور منير بن محمود الدسوقي، لمنصب نائب رئيس مجلس مُحافظي المجلس. جاء هذا القرار خلال الاجتماع السنوي الثاني عشر للمجلس 2024 في مدينة إنترلاكن السويسرية. ويعكس هذا القرار ثقة المجلس بالدور الريادي للمملكة في تحقيق أهداف المجلس ورؤيته المستقبلية.

تعتبر هذه المرة الثانية على التوالي التي يتم فيها انتخاب ممثل المملكة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لهذا المنصب القيادي في المجلس العالمي. وتعزز هذه الخطوة موقع المملكة كلاعب رئيسي في تنمية البحث والابتكار على المستويين الإقليمي والعالمي، وتؤكد دورها الكبير في تعزيز التعاون البحثي وتقدّم المعرفة على المستوى العالمي.

يشمل دور المملكة كعضو في مجلس البحوث العالمي رئاسة اجتماعاته الإقليمية الدورية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. ويهدف المجلس إلى تعزيز التواصل والتعاون بين مجالس البحوث ومؤسسات تمويل أنشطة البحث والتطوير على مستوى العالم، ودعم المؤسسات البحثية العلمية حول العالم.