بالونات محملة بالقمامة والفضلات.. “هدية” من كوريا الشمالية للجنوب

%d8%a8%d8%a7%d9%84%d9%88%d9%86%d8%a7%d8%aa %d9%85%d8%ad%d9%85%d9%84%d8%a9 %d8%a8%d8%a7%d9%84%d9%82%d9%85%d8%a7%d9%85%d8%a9 %d9%88%d8%a7%d9%84%d9%81%d8%b6%d9%84%d8%a7%d8%aa %d9%87%d8%af%d9%8a%d8%a9

أرسلت كوريا الشمالية، أمس الأربعاء، مئات البالونات المحملة بالقمامة وفضلات الحيوانات عبر الحدود شديدة التحصين إلى كوريا الجنوبية، ووصفتها بأنها “هدايا مخلصة”، مما أثار رد فعل غاضباً من سول التي قالت إن هذا فعل حقير وخطير.

وأظهرت صور نشرها الجيش الكوري الجنوبي بالونات معلقاً بها أكياس بلاستيك. وأظهرت صور أخرى نفايات متناثرة حول البالونات بعد سقوطها، مع كلمة “فضلات” على كيس في إحدى الصور.

وقال الجيش الكوري الجنوبي في بيان، إنه اكتشف بحلول عصر الأربعاء أكثر من 260 بالوناً، وهبط معظمها على الأرض، بفضلات حيوانات وقمامة، واصفاً العمل بأنه “حقير وخطير”.

من جهتها، قالت كوريا الشمالية إن البالونات كانت رداً على حملة دعائية مستمرة يقوم بها معارضون من كوريا الشمالية ونشطاء في كوريا الجنوبية دأبوا على إرسال بالونات عبر الحدود محملة بمنشورات مناهضة لبيونغ يانغ ومعها طعام وأدوية ومال ووحدات ذاكرة إلكترونية “يو إس بي” فيها مقاطع موسيقية مصورة لنجوم موسيقى البوب الكوريين وأعمال درامية.

وأصدرت كيم يو جونغ، شقيقة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون وهي مسؤولة ذات نفوذ كبير في الحزب الحاكم، بياناً عبر وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية، انتقدت فيه سيول ووصفتها بأنها “مشينة ووقحة” لانتقادها البالونات بينما تدافع عن حرية مواطنيها في التعبير.

وقالت إن البالونات التي أرسلتها كوريا الشمالية كانت “هدية إخلاص” للكوريين الجنوبيين الذين “يبكون من أجل حرية التعبير”، وتعهدت بإرسال عشرات أمثال العدد الذي قالت إن كوريا الجنوبية أرسلته إلى أراضيها.

من جانبه، قال مسؤول في المكتب الرئاسي في سيول إن الشمال قد يرغب في “اختبار” رد فعل الجنوب لكنه تعهد بالرد بهدوء.