لحج بصحة.. ماذا يفعل أصحاب الأمراض المزمنة؟

%d9%84%d8%ad%d8%ac %d8%a8%d8%b5%d8%ad%d8%a9 %d9%85%d8%a7%d8%b0%d8%a7 %d9%8a%d9%81%d8%b9%d9%84 %d8%a3%d8%b5%d8%ad%d8%a7%d8%a8 %d8%a7%d9%84%d8%a3%d9%85%d8%b1%d8%a7%d8%b6 %d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b2%d9%85

يزدحم الحجاج من مختلف الفئات باتجاه الكعبة المشرفة خلال فترة الحج، لتأدية فريضة الحج والاستجابة لنداء الله. ويشمل هؤلاء الحجاج أيضًا أصحاب الأمراض المزمنة الذين يسعون لأداء الحج رغم وضعهم الصحي.

من أجل ضمان حجًا صحيًا وتجنب أي مضاعفات، توجه وزارة الصحة بتوجيهات هامة. يُنصح أصحاب الأمراض المزمنة باتباع خطوات محددة مثل مراجعة الطبيب قبل السفر، والتأكد من جاهزيتهم البدنية، وحمل تقرير صحي والأدوية اللازمة، وحماية الأدوية من التلف، والاستمرار في تناول الأدوية بانتظام، إضافة إلى الحرص على النظافة والتطعيمات اللازمة.

من جهتها، قامت الهيئة الهلال الأحمر السعودي بالتحضير لموسم الحج لهذا العام، من خلال توفير جميع الخدمات الطبية الضرورية من فرق طبية وإسعافية متخصصة وإدارية، تحقيقًا لرؤية المملكة 2030م. تهدف الهيئة إلى تقديم خدمات عالية الجودة لضيوف الرحمن، بمشاركة أكثر من 2540 من الكوادر الطبية، وتوزيعهم في مراكز إسعافية مختلفة بهدف تحقيق التطور والخدمة المميزة للحجاج.


تذكير : المقالات في هذا القسم يتم توليدها بواسطة الذكاء الإصطناعي من خلال مسح معلومات ذات صلة، نشجع المستخدمين على التحقق من صحة المعلومات من خلال مصادر موثوقة أخرى.