15 خطيبًا اعتلوا منبر مسجد نمرة.. المفتي أكثرهم وقوفًا

15 %d8%ae%d8%b7%d9%8a%d8%a8%d9%8b%d8%a7 %d8%a7%d8%b9%d8%aa%d9%84%d9%88%d8%a7 %d9%85%d9%86%d8%a8%d8%b1 %d9%85%d8%b3%d8%ac%d8%af %d9%86%d9%85%d8%b1%d8%a9 %d8%a7%d9%84%d9%85%d9%81%d8%aa%d9%8a %d8%a3

يُعتبر مسجد نمرة من أهم المعالم في مشعر عرفات، حيث يُقام فيه صلاة الظهر والعصر جمعًا وقصرًا في يوم عرفة، اقتداءً بالرسول صلى الله عليه وسلم. يعد المفتي العام للمملكة الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ من أبرز الخطباء الذين وقفوا على منبر مسجد نمرة بـ34 خطبة، بدأها في عام 1402هـ. وفي عام 1437هـ، تم تكليف الشيخ عبدالرحمن السديس بقيادة خطبة يوم عرفة.

تم توسيع مسجد نمرة على مر العصور ليصبح أكبر توسعة في تاريخه، حيث بلغت تكلفته 237 مليون ريال. وقد أصبح طول المسجد 340 مترًا وعرضه 240 مترًا، وتبلغ مساحته أكثر من 110 آلاف متر مربع. كما يضم المسجد مساحة مظللة بمساحة 8000 متر مربع تستوعب حوالي 350 ألف مصل، بالإضافة إلى 6 مآذن ارتفاع كل واحدة منها 60 مترًا.

ختامًا، أعلنت رئاسة الشؤون الدينية عن تولي الشيخ الدكتور ماهر المعيقلي إمامة وخطبة مسجد نمرة يوم عرفة لعام 1445هـ.